الموسوعة الاعلامية

موسوعة اعلامية متخصصة فى فنون الصحافة والاعلام والاتصال

المحرر الاخبارى فى الصحافة التلفزيونية !!

 

يعد المحرر الإخباري العمود الفقري لصناعة الأخبار و احد العناصر الهامة فى فريق العمل  الإخباري فى القنوات التلفزيونية ولهذا يجب أن يتمتع بحس إخباري قوى  فهو يعرف القصة الإخبارية المتميزة ويغطيها،قيام المحرر بمتابعة كم كبير من الأحداث.تحديد المحرر أهم الأحداث التى سيتم إذاعتها من ذلك الكم الكبير من الأحداث اليومية.  تحرير القصة الإخبارية بدمج المعلومات من عدة مصادر وصياغتها فى إطار قصة إخبارية متماسكة(50)، وفى إطار صياغة المحرر لقصته الإخبارية تدور عدة تساؤلات فى ذهنه منها: هل قمت بتغطية القصة الإخبارية بدقة وموضوعية وعدالة من خلال تناول كافة أطراف المشكلة ومختلف جوانبها؟ ماهى التبعات والنتائج الإيجابية والسلبية لإذاعة القصة الإخبارية ؟ هل قمت بفضح مصادرى السرية أثناء تحرير القصة الإخبارية سواء بشكل مباشر أو غير مباشر؟ هل إلتزمت بالحياد فى صياغة القصة أم تدخلت أرائى الشخصية وذاتيتى فى تحريرها؟(51)

ويعتمد المحرر الأساسي فى إطار عمله وصياغته لقصصه الإخبارية  بشكل كبير على مصادره الشخصية من مسئولين ومتخصصين، بالإضافة إلى قواعد البيانات المباشرة كمصادر لصياغة القصص الإخبارية وتحريرها، بالإضافة إلى النقاش والحوار بين المحرر ورئيس التحرير للتعرف على وجهة نظره حول اختيار قصة إخبارية معينة وكيفية معالجتها .

وتوجد فى هذا الإطار مجموعة من القواعد المتعلقة بعمل المحررين الإخباريين فى غرفة تحرير الأخبار من أهمها:

- إن العمل فى مناخ جماعي قد يحمس بعض المحررين غير الجادين لإنجاز قصصهم الإخبارية بشكل أسرع وأفضل.

- إن العمل فى غرفة تحرير الأخبار يساعد المحرر المبتدئ على التعرف على إطار السياسة التحريرية غير المعلنة للقناة، من خلال احتكاكه بزملائه أثناء تحرير القصص الإخبارية، حيث يتفهم ظروف المجتمع بشكل أوضح ويرشده  الزملاء الأقدم  لاختيار قصصاً إخبارية لا تصطدم - بشكل كبير - مع عادات وتقاليد وأفكار مجتمعة والخط التحريري للقناة، وأهمية مراعاة ذلك أثناء معالجته لتلك القصص الإخبارية.

وتوجد علاقة مباشرة بين رئيس التحرير والمحررين، حيث يكون هناك اجتماعا يومياً بينهم فى بداية اليوم في العادة تتم فيه مناقشة كافة الإمكانات المتاحة لتغطية أكبر وأهم عدد ممكن من القصص الإخبارية.
 
وتوجد عدة مهام منبثقة من مهمة المحرر ومنها:
 

1- محرر المهام Assignment Editor:

يرتبط عمله بشكل كبير بدور المنتج، حيث أنه مسئول عن التأكد من بعض تفاصيل العمل ومنها:

 التأكد من أن المراسلين لديهم وقتاً كافياً لتغطية قصصهم الإخبارية،ووضع جداول لكل من سيقوم بتغطية القصص الإخبارية خلال هذا اليوم من العاملين فى التخصصات المختلفة، بالإضافة إلى ووضع أفكار القصص الإخبارية الجديدة التى يمكن تغطيتها .

وهناك العديد من القنوات التلفزيونية لديها أكثر من محرر مهام، يعمل بعضهم خلال ساعات النهار والبعض الآخر يعمل خلال ساعات الليل، حيث أن من مهام عمله ما يتطلب أن يكون دائماً فى وضعية الاستعداد للرد على أي استفسار من أي جهة للقناة حول القصص الإخبارية المذاعة، كما يجب أن يكون على اتصال مباشر بفريق العمل الإخباري فى الميدان لحل أي مشكلات يقعون فيها أو لتوجيههم نحو تغطية أحداث عاجلة من مواقع  الأحداث.
 

2- المحرر المُخطِط Planning Editor :


يُعد المحرر المُخَطِط من العناصر الأساسية فى فريق العمل الإخباري فى القنوات التلفزيونية الكبرى، ويطلق عليه أيضاً
Metro Editor ومن مهامه:

 التعامل مع المحررين فى صالة تحرير الأخبار، بالإضافة إلى مهمته الأساسية "التخطيط طويل المدى" لتغطية الأحداث الإخبارية المستقبلية مثل الانتخابات، كما أنه يكون مسئولاً عن متابعة تنفيذ الحلقات الخاصة حول بعض الأحداث الاستثنائية، بالإضافة إلى التقارير المتخصصة فى المجالات الاقتصادية والطبية وغيرها، وقد يعاونه فى أداءه عمله بعض الباحثين المتخصصين فى هذه المجالات .

ويتعامل المحررون بشكل مباشر مع رئيس التحرير  باعتباره المسئول الأول عن اختيار القصص الإخبارية التى ستظهر على الشاشة ويحدد ترتيب ظهورها، كما إنه المسئول النهائي عن مستوى النشرة، لهذا يتابع باستمرار النشرات المنافسة فى القنوات الأخرى لمعرفة آخر المستحدثات واللحاق بها،

 ورئيس التحرير الناجح يخلق مناخاً من الهدوء الذي يسمح بالإبداع والابتكار والعمل بحرية فى غرفة تحرير الأخبار إذ يجب أن يكون قادراً على إدارة العملية الإبداعية بدون أن يؤثر عليها أو يقيدها.

 
منقول 


أضف تعليقا